القضايا الشرعية المستجدة لجائحة كورونا في تطبيقات المالية الإسلامية المعاصرة

 697
Pages: 44


المستخلص

أدى تفشي وباء كورونا (Covid-19) والمصنف من قبل منظمة الصحة العالمية بالجائحة إلى بروز العديد من التحديات التي بدأت كأزمة صحية ثم تحولت إلى أزمة اقتصادية عالمية لم تستطع أغلب الدول مواجهتها أو التحكم فيها نتيجة سياسات الإغلاق العامة والقيود المفروضة على الحركة والسفر؛ ناهيك عن الأضرار التي مست الالتزامات التعاقدية وحقوق مختلف الأفراد المتعاقدة على مستوى المؤسسات المالية كالبنوك وشركات التكافل وغيرها.
هذه التحديات التي فرضتها جائحة كورونا أدت إلى تجديد النظر في نظرية فقه الجوائح، وبيان دور خبراء الاقتصاد الإسلامي والصناعة المالية الإسلامية في معالجة آثارها وانعكاساتها على العلاقات التعاقدية والالتزامات الآجلة في العقود التمويلية المتعثرة. وتعتبر نظرية الجوائح -والتي تمثل مجموعة القواعد والأحكام التي تعالج الآثار الضارة اللاحقة بأحد الملتزمين بعقد أو غيره، الناتجة عن تلف الملتزم به أو عدم حصول المنفعة المقصودة من الالتزام- من أهم النظريات الفقهية في الفقه الإسلامي والتي قامت على أساس تحقيق العدالة عند التطبيق العملي لعقود المعاملات المالية، ورفع الحرج ومراعاة الظروف، وعدم التعسف في استعمال الحق والحرية العقدية، وهي بذلك تنظم حقوق العباد المتعلقة بتبادل الأموال والمنافع.
وقد لقي موضوع جائحة كورونا باهتمام بالغ من قبل الجهات الإشرافية والمؤسسات الداعمة والجهات البحثية، وحظي بأولوية بالغة في دراسة وتحقيق أهم قضاياها الشرعية لاسيما تلك المتعلقة بالمعاملات المالية. ومن أهم المنابر التي تناولت هذه القضايا الشرعية: ندوتي البركة للاقتصاد الإسلامي؛ الأولي عقدت يومي 16 و17 رمضان 1441 هـ، الموافق 9 و10 مايو 2020م، والثانية عقدت يومي 12- 13 رمضان 1442 هـ الموافق 24- 25 أبريل 2021. كما خصصت أيوفي مؤتمرها السنوي الذي عقد يومي 25، و26 أكتوبر سنة 2020 لجائحة كورنا، وكذلك كان الشأن بالنسبة مؤتمر رابطة العالم الإسلامي الذي عقد بدبي في شهر يوليو سنة 2020.
وأصل بحثنا ورقة قدمت لندوة البركة للاقتصاد الإسلامي لسنة 2020، تم تطويرها بإضافة إشكالات مستجدة وتعميق البحث وفي القضايا الشرعية. وقد اعتمدت الورقة في حلتها المطورة المنهج الوصفي لتوصيف جائحة كورونا وبيان علاقتها بالنظريات الفقهية والقانونية كنظرية الجوائح ونظرية الظروف الطارئة، مع اعتماد آلية التحليل لدراسة مدى إمكانية تطبيق قواعد النظريات الفقهية والقانونية على الالتزامات التعاقدية في الصناعة المالية الإسلامية، ومعالجة تبعات ذلك على العقود القائمة، في حين اعتمدنا المنهج المقارن عند دراسة العلاقة بين نظرية الجوائح ونظرية الظروف الطارئة من خلال مذاهب الفقهاء المتقدمين والمعاصرين وكذا المجامع الفقهية المعتمدة...

 


1d39c-screenshot-2021-08-11-at-20-38-18-irp-120-v7-updated-pdf.png

 

user_id not set
bool(false)
string(1) "0"

 

Unfortunately your account does not have the necessary access level to continue. We would like to suggest that you upgrade account to enjoy more benefits on this website.


Comments

( No comment has been added. )

 

ADVERTISEMENT