الوساطة المالية الإسلامية وأهميتها الاقتصادية: ماليزيا أنموذجا

 640
ISBN/ISSN: ISSN 2231-7325
Pages: 210
Year: 2015


This publication is part of the journal (2015-1)

يعتقد بعض الاقتصاديين الإسلاميين أن ارتفاع حجم نسبة تمويل البيوع الائتمانية في المصارف الإسلامية يتعارض مع خصوصيتها الاستثمارية، وقد كَثُرت هذه الانتقادات في الآونة الأخيرة حتى وصل الأمر إلى حد التشكيك في أهميتها كوساطة إسلامية. ولذا حاولنا إبراز بعض النقاط الاقتصادية المهمة التي قد تضيق هذا الخلاف، كمدى مشاركة التمويل الإسلامي في رفع الناتج الإجمالي المحلي، وفي جمع المدخرات، ومدى قدرته على توليد النقود من خلال عملياته الائتمانية. وقد قام الباحثان بعملية تحليلية شاملة للنظام المصرفي الإسلامي الماليزي كنموذج لمعرفة مدى تأثيره في هذه الجوانب الاقتصادية، وخصوصا أن نسبة التمويل القائمة على البيوع فاقت 97 %. وقد أكدت النتائج بأن تمويل النظام المصرفي الإسلامي الماليزي كانت له علاقة إيجابية وإحصائية بنمو الناتج الإجمالي المحلي الماليزي، كما استطاع النظام المصرفي الإسلامي منافسة قروض النظام الربوي الماليزي للقطاعات المهمة التي شاركت في هذا الناتج الإجمالي، وحسب حصته السوقية، كالزراعة والتصنيع، والتعدين والتحجير، والبناء، ناهيك عن عدم وجود علاقة إحصائية بين عرض النقود، والتضخم على اعتبار أن البيوع الائتمانية من أهم أساليب زيادة العرض النقدي.


e872b10216.png

 

user_id not set
bool(false)
string(1) "0"

 

Unfortunately your account does not have the necessary access level to continue. We would like to suggest that you upgrade account to enjoy more benefits on this website.


Comments

( No comment has been added. )

 

ADVERTISEMENT