(B.O.T) تطبيق نظام البناء والتمليك في تعمير الأوقاف والمرافق العامة

 162
Year: 2009



بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين. والصلاة والسلام على رحمة الله للعالمين. محمد الخاتم لوحي السماء وصفوة الله المختار لختم رسالات الأنبياء والمرسلين. صلوات الله وأنوار رحمته ورضوانه عليه وعليهم أجمعين. أما بعـد:

فإن موضوع هذا البحث. خاص بمشروعية استثمار جانب من أهم جوانب الوقف الإسلامي. الذي حدد من قبل الأمانة العامة لمجمع الفقه الإسلامي
الدولي. بخطابها رقم: 2008م – أ ف أ / وتاريخ 24/4/1429هـ الموافق 30/4/2008م بالآتي: ((تطبيق نظام البناء والتمليك: ((B.O.T)) في تعمير الأوقاف والمرافق العامة)) وذلك ضمن المحاور التالية:

1- التعريف بعقد البناء والتشغيل والإعادة.

2- بيان خصائص عقد البناء والتشغيل والإعادة.

3- تسليط الضوء على طبيعة مشروعات الأوقاف والمرافق العامة من حيث أنها لا يجوز أن تقع تحت التملك الفردي. وعلى أهمية هذا العقد في استثمار أراضي الأوقاف لاتفاقه مع طبيعتها.

4- تقييم عقد البناء والتشغيل والإعادة: ((الإيجابيات والسلبيات)).

5- التخريج الفقهي لعقد البناء والتشغيل والإعادة، وتميزه عما يشبهه من عقود أخرى.

6- بيان الحكم الشرعي في هذا العقد. إضافة إلى نقاط أخرى يمكن إثراء الموضوع من خلالها.

ومن خلال هذه المحاور. أقتضى تقسيم بحث الموضوع إلى المباحث التالية:

1- المبحث الأول: نظرة الإسلام إلى أهمية الحفاظ على أصول الوقف واستثمارها.

2- المبحث الثاني: دور الوقف الإسلامي في بناء الحضارة وتخفيف الأعباء على الموازنة العامة.

3- المبحث الثالث: تعريف عقد البناء والتشغيل والإعادة. وخصائص هذا العقد عما يشبهه من العقود. وبيان حكمه الشرعي.

4- المبحث الرابع: تسليط الضوء على طبيعة مشروعات الأوقاف والمرافق العامة.

5- الخلاصة.   

6- مشروع القرار.   

7- المراجع.


 




 


Comments

( No comment has been added. )

 

ADVERTISEMENTS

 

 


I-FIKR Sponsors