التمويل الشخصي ومديونية القطاع العائلي

 136

Related Event : 12TH International Shari’ah Scholars Forum | ISSF2017
Date : 1st November 2017
Venue : Kuala Lumpur, Malaysia
Year : 2017

خلاصة

يتميز التمويل الإسلامي بتنوع وسائله بين التمويل بالمشاركات والتمويل بالمبايعات والإجارة ووكالة الاستثمار. إلا أننا نجد أن صناعة التمويل الإسلامي قد أوشكت أن تقتصر على أنواع التمويل المولدة للديون. وفي الوقت نفسه، نجد أن هناك تحسس متزايد من تزايد المديونية لدى كافة القطاعات، بما فيها القطاع الحكومي والعائلي وقطاع الأعمال، حيث تتزايد الأبحاث حول العوائق التي تتعالى أمام النمو الاقتصادي مع تزايد المديونية. وتعتبر ماليزيا مثالا للدول الحاضنة للتمويل الإسلامي، حيث تقترب الصناعة بصورة متزايدة من صناعة التمويل التقليدي، ولا تختلف ماليزيا في ذلك عن بقية الدول الحاضنة للتمويل الإسلامي. ويصاحب هذه الظاهرة تزايد مديونية القطاع العائلي نسبة إلى الناتج المحلي الإجمالي، مع تزايد خدمة الدين العائلي ووصولها إلى نسبة عالية من الدخل المتاح بعد سداد الضريبة، الأمر الذي يهدد قدرة القطاع العائلي على الاستثمار، كما يهدد الاقتصاد الكلي بعدم الاستقرار. ويقع الحل في يد القائمين على الصناعة المالية الإسلامية، والمهتمين بها. وتقدم الدراسة بعض المقترحات لاستعادة منافع التمويل الإسلامي كما حدده الشارع.


 

user_id not set
bool(false)
free not set

 

Unfortunately your account does not have the necessary access level to continue. We would like to suggest that you upgrade account to enjoy more benefits on this website.


Comments

( No comment has been added. )

 

ADVERTISEMENT